هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر
 

 مخارج الحروف وصفاتها9

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الليل
مشرفة أقسام التعليم الابتدائي
مشرفة أقسام التعليم الابتدائي
عاشقة الليل

الجنس الجنس : انثى
عدد الرسائل عدد الرسائل : 1819
العمر العمر : 42
الموقع : ورزازات
العمل/الترفيه : استاذة التعليم الابتدائي
المدينة : خريبكة
البلد البلد : مخارج الحروف وصفاتها9 1moroc10
الهواية : مخارج الحروف وصفاتها9 Writin10
المزاج المزاج : مخارج الحروف وصفاتها9 Pi-ca-16
تاريخ التسجيل : 08/11/2010
نقاط نقاط : 3168
الوسام المشرفة المميزة

مخارج الحروف وصفاتها9 Empty
مُساهمةموضوع: مخارج الحروف وصفاتها9   مخارج الحروف وصفاتها9 I_icon_minitimeالأربعاء يناير 02, 2013 6:04 am

الصفات





المقدمة





المخارج
هي محل خروج الحرف وهي
ما يميزه عن غيره من الحروف وعدم العلم بهذه المخارج يؤدي
للحن الجلي ويؤدي الى تغيير المعنى وتغيير بناء
الكلمة بالكامل مثل قول الله عز
وجل (وعصى ادم ربه فغوىَ)
عصى الصاد اي من العصيان
ولكن
عسى ستؤدي معنى قبيح جدا فيه شرك او كفر والعياذ بالله ايضا في سورة الضحى
(فترضى) من الرضا اما اذا
قلنا فتردى من التردي المعنى طبعا يختلف تماما




امر معرفة المخارج امر هام للغاية
هناك
حروف تخرج من مخرج واحد فكيف نميز بين هذه الحروف
فنقول ان الذي يميز
بينها هي الصفات



فالصفات تجعل الحرف
اكثر وضوحا
متميزا عن غيره من الحروف اذن فهي هامة جدا
فهي التي تعطي للحروف
تمييزها عن غيرها ولو اشتركت هذه الحروف في مخرج
واحد



وقسم علماؤنا جزاهم الله عنا
خيرا الصفات اكثر من تقسيم



1_ الصفات الاصلية وهي التي تلزم الحرف ولا تنفك عنه باي حال من
الاحوال لازمة لا
تتركه ابدا حرف الطاء
مثلا من الحروف المفخمة المطبقة فلا تنفك عنه صفة الاطباق
باي حال من الاحوال مثال
(طائفة== طيرة) تظل دائما مطبقة في كل
الاحوال
)


2 - الصفات
العرضية
وهي
التي تعرض للحرف احيانا وتنفك عنه
احيانا اخرى مثلا القلقلة ليست في كل وقت
انما عند شرط معين فحروف القلقلة تقلقل
حال سكونها فقط اما حال الحركة
فلا نقلقل


الصفات
الاصلية تنقسم إلى قسمين :


الصفات التي لها
ضد
وهي
الجهر وضده الهمس

الشدة وضدها الرخاوة
وبينهما البينية

الاطباق وضده الانفتاح
الاستعلاء وضده
الاستفال

الاصمات وضده الأذلاق
مامعنى صفات لها ضد ؟


يعني اما الصفة او ضدها موجودة في الحرف لا يوجد حرف يخلوا من هذه
الصفات بحيث
ياخذ الحرف صفة واحدة فقط او ضدها سواء ياخذ الحرف
الهمس او
الجهر وليس كلاهما و اما الاطباق او الانفتاح واحدة من كل نوع وهكذا



الصفات التي ليس لها ضد : الصفات التي ليس لها ضد
وضع العلماء منها الكثير منها الصفير
الاستطالة الانحراف الخفاء اللين التكرار
التفشي والغنة
وهذه الصفات تكون
منها صفة خاصة بحرف واحد
كالاستطالة التي هي خاصة بحرف الضاد فقط
او التفشي
التي هي خاصة بحرف الشين فحسب
ومن الممكن ان تكون الصفة خاصة بحرفين مثل الغنة
في حرفي الميم والنون ومن الممكن
ان تكون خاصة بثلاثة احرف كالصفير في حروف
الصفير وتسمى
كذلك بالحروف الاسلية السين والصاد
والزاي




أما الصفات
العرضية
ف
تعرض للحرف احيانا وتنفك عنه
احيانا
, كالتفخيم والترقيق مثلا حرف الراء
يفخم احيانا ويرقق احيانا كذلك حرف الام
احيانا يرقق واحيانا يفخم
وهناك حروف مفخمة دائما لكن اذا كانت الصفة تعرض للحرف
احيانا وتنفك احيانا
نعتبرها من الصفات العارضة



ايضا هناك الاظهار والادغام
والاخفاء والقلب التي هي احكام النون
الساكنة والتنوين وليست فقط للنون الساكنة
والتنوين لكن منها ما يعرض لحروف اخرى
طبعا القلب هو خاص بالنون الساكنة والتنوين
لكن



الاخفاء
موجود في النون الساكنة
والتنوين وفي الميم
الساكنة اي الاخفاء الشفوي



اما الاظهار فهو يمر طبعا بكل الحروف


الادغام فعدد كبير من الحروف ليس فقط
النون الساكنة والتنوين والميم الساكنة
كذلك تعرض لها مسالة الادغام



المد والقصر هذا خاص بحروف المد واللين
يعرض له المد احيانا



التحريك والسكون احيانا يكون الحرف متحرك واحيانا يكون ساكن



القلقلة كما
قلنا من الصفات العرضية ايضا
القلقلة



السكت مثال للسكت


== قالوا يا ويلنا
من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمان وصدق المرسلون
==





تفصيل الصفات التي
لها ضد






خمسة صفات
موجودة في كل حرف من
الحروف اما الصفة او ضدها او الوسط بينهما للبينية فقط
ماعدا ذلك اما الصفة او
ضدها

أولا :
الهمس

اول صفة من
الصفات الاصلية التى لها ضد

والهمس
في اللغة : الخفاء اذا همستي الى صاحبتك اي اخفيتي صوتكي عند
الحديث اليها

اما في
الاصطلاح
عند علماء التجويد : فهو
جريان النفس عند النطق بالحرف لضعفه
الناتج عن ضعف الاعتماد على مخرجه .

مثال
لجريان
النفس حرف السين نسمع جريان للنفس ضعي يدك
امام فمك وانطقي اث تحسين
ان هناك نفس يجري ليس فقط الصوت هذا هو
الهمس



والهمس جريان للنفس عند النطق
بالحرف حال نطقه , مالسبب
في
هذاالنفس ؟

الجواب السبب هو ضعف
الاعتماد
على مخرجه



كيف عندما اضع لساني
عند مخرج
السين وقلنا ان مخرج السين من طرف
اللسان مع اطراف الثنايا السفلى
بحيث يكون طرف اللسان عند الصفحة الداخلية لها

هل
يحدث قرع للسان وضغط
على المخرج لا—نضغط على المخرج ولكن ماذا نسميه
نسمي
احتكاكا لو حدث فغلا تصادم ما
خرج الحرف لن يخرج لا همس ولا صفير ولا رخاوة مع
السين سينقطع صوتها لانه صوت ضعيف وبالتالي ان اردنا تصنيف الهمس سنصنفه
مع
الصفات الضعيفة






كيفية
النطق بالهمس
الكيفية هو انه عند النطف بالحرف يبتعد
الوتران
الصوتيان عن بعضهما فينتج عن ذلك مرور الهواء الخارج من الرئتين بسهولة



نلاحظ مكان الحنجرة مع
ابتعاد الوترين
الصوتيين عن بعضهما ينفتحا
ولا يهتزا فيجري هواء كثير هذا الابتعاد كانه باب
مفتوح فيمر منه الهواء بيسر فتحدث صفة
الهمس



مراتب حروف الهمس يعني نرتبها بحسب شدة
همسها
نبدا باقواها اقوى همس يكون في الصاد ثم الخاء ثم الكاف والتاء معا على
نفس
المرتبة ثم السين والشين ثم حروف الفاء والحاء والثاء والهاء



وحروف الهمس هي فحثه شخص سكت
اقوى
مايكون الحرف وضوحا لصفاته في حالة السكون فالسكون يوضح الصفة
ويجليها



اما المتحرك فيضعفها
اص
الهمس قوي وكمية الهمس مهمة صي الهمس يقل اذن وضوح الهمس يقل مع الحركة .

أما الاكثر وضوحا فهو المشدد لانه يكون
ساكن
ومعه متحرك فتكون الصفات واضحة مثل –الصالحات—لكنه فيه صعوبة ويحتاج
لتدريب
وتمرين ثم الساكن ثم المتحرك حال التعلم يفضل الساكن لانه ايسر في
الخروج
وتكون الصفات واضحة












صفة الجهر





لتعريف الجهر اعكس التعريف
اللغوي والاصطلاحي للهمس لاصل الى
الجهر



الجهر لغة الظهور والاعلان
واصطلاحا هو انحباس جريان
النفس عند
النطق بالحرف لم –لقوته الناشىة
عن قوة الاعتماد على مخرجه

لا مجال لجريان النفس
مع حروف الجهر ولا مجال لضعف جريان النفس مع
حروف الهمس لكن حال الحركة تبدا الصفة تضعف واذا ضعفت الصفة بدا هنا ظهور لضدها
وكما قلنا
بالنسبة لحروف الجهر حال السكون لا يمكن ان يجري معها النفس وهي ساكنة
اب
اق أأ لكن حال الحركة يمكن ان يضعف الجهر قليلا



والجهر من الصفات القوية وحروفه هي كل
الحروف ما عدا حروف الهمس
وحروف الجهر مجموعة في قوله ( عظم وزن قارئ ذي غض جد طلب )
اي رجح ميزان قارئ
ذي غض للبصر اجتهد في الطلب



كيفية الاتيان بالجهر في حالة الجهر نجد ان الحبلين
الصوتيين ليسا منفتحين بل فيهما
اقتراب الوترين الصوتيين من بعضهما فينحبس الهواء
نتيجة تضام الوترين الصوتيين
واهتزازهما وانحباس كثير لهواء النفس ولا يكون الانحباس تاما حال الحركة لكن
حال
السكون يكون انحباسا تاما



والجهر
فيه تدرج في القوة
ليست كل حروف الجهر بنفس القوة ولكن تتدرج قوتها بحسب باقي
الصفات يعني اقوى الحروف
الجهرية هي الطاء وذلك لاجتماع مزيد
من صفات القوة
فيها وهي الاطباق
والاستعلاء والتفخيم صفة عرضية وايضا الشدة كل هذه الصفات
صفات قوة فالجهر
لا يحدد في حد ذاته ان كان الحرف قوي ام ضعيف ولكن الذي يقويه
باقي الصفات معه






الشدة





ثانيا : الشدة لغة القوة وفي الاصطلاح هو
انحباس جريان الصوت عند
النطق بالحرف ... لماذا ؟ لكمال الاعتماد على
مخرجه
.

اي ان المخرج فيه اغلاق محكم
فلا مجال لجريان
الصوت ونضرب مثال ---
غرفة مظلمة والغرفة التي تقابلها فيها
اضاءة والباب
مغلق هل سيمر الضوء طبعا لا
لان الباب مغلق نفس الفكرة بالنسبة للشدة
احكام
اغلاق المخرج اذن الصوت ينحبس
وينقطع



اذا اردنا ان نصنف الشدة نجد انها صفة
قوية وحروف الشدة مجموعة في
قوله (اجد قط
بكت ) هذه الحروف في اغلبها حروف جهر ايضا
اذا استثنينا الكاف
والتاء






كيفية النطق بالحرف
لتكون فيه
الشدة
: عند النطق
بالحرف يصل الصوت
الى المخرج فيجد المخرج مغلقا بقوة فينحبس الصوت خلف المخرج
ويقصر زمن الحرف نفس
فكرة الباب والضوء
فالضوء عندما وصل الى الباب لم يجد
مجالا لكي يمر الى ما
هو بعد الباب فبالتالي انحبس الضوء خلف الباب نفس الشيئ
بالنسبة للصوت في حالة
الشدة الصوت يصل الى الى المخرج لكي يخرج الحرف فيجد المخرج
مغلق اغلاقا تاما
فينحبس الصوت خلف المخرج وبالتالي زمن الحرف لن يكون طويلا زمنه
يكون قصيراو
الذي يحدد زمن الحروف حال
سكونها هي الصفة الشدة والرخاوة وبينهما البينية لكن
زمن الحروف حال الحركة
يكون واحدا لكن حال السكون الزمن يحدد بالشدة والرخاوة
والتوسط ففي حالة الشدة يقصر زمنها لان المخرج
مغلق مثلا اب مقارنة مع ام
ومقارنة مع اف نجد هناك
اختلاف في الزمن زمن الباء اقصر من زمن الميم وزمن الميم
اقصر من زمن الفاء فزمن
الحرف حال سكونه يحدد بهذه الصفة



اقوى حروف الشدة هي الطاء ثم
يليها
القاف والفرق بين القاف والطاء الاطباق عند الطاء والانفتاح مع القاف



ملاحظة1=== عندما تنطق الاخت
حرفي القاف
والجيم مهموسان نقول احكمي
اغلاق المخرج واغلقي الحبلين الوترين وهذا الامر
يبدوا انه لا تحكم فيه لكن فيه
تحكم طبعا بالنسبة لاغلاق الوترين الصوتيين ان
الصوت خارج من الحنجرة لا يحمل معه
نفس ثم ياتي احكام اغلاق المخرج فلا يحدث
الهمس الذي نسمعه كثيرا مع الجيم والقاف



ملاحظة2===الهمس فيه جريان
للنفس اما الشدة ففيها انحباس للصوت
فكيف يتاتى جريان النفس مع انحباس للصوت هذه نقطة هامة بالنسبة لحروف الشدة التي
منها الكاف والتاء نقول انه يتم اولا الاتيان
بالشدة واحكام اغلاق المخرج ثم
ياتي الهمس
اك ات في الاول انحباس الصوت ثم جريان النفس هذا بالنسبة للكاف
والتاء وهذا
يكون طبعا حال سكونهما اما في حالة الحركة فبطبيعة الحال الشدة تضعف
والهمس يضعف
ويكونان معا مثال كلمة —تاتون—فيها طبعا همس بسيط يكون متواجد مع
التاء حال حركتها لان الشدة هي التي تغلب لانها صفة
قوة وطبعا الزمن في حال
الحركة لن يسمح
بالاتيان بواحد تلو الاخر ولكن يحدثان معا لان الهمس ضعف والشدة
ضعقت فياتيان معا
لا مشكلة لكن حال السكون فالاول الشدة
بحيث يتم اغلاق
المخرج ثم يجري همس لا صوت فيه وننتبه انه همس ولا صوت معه بحيث لا
يكون معه حرف
سين ات في
هذه الحالة اللسان يكون متقدم في المخرج لانه وصل الى الثنايا فاتى
صوت
الهمس محملا بالسين اذن ننتبه للمخرج ات اللسان في مكان مخرج التاء لا نقدم
المخرج



والكاف نفس الشيئ بعض
الاخوات
تاتي بالكاف من وسط اللسان وهذا خطا لكن الصواب ان يكون من اقصاه فيكون
فعلا احكام
اغلاق المخرج ولا يتم احكام الاغلاق الا بالمخرج الصحيح




التوسط





التوسط التوسط لغة الاعتدال قال الله تعالى == وكذلك جعلناكم امة وسطا ==
اي
معتدلة لا غلو ولا تفريط

وفي اصطلاح علماء التجويد هو جريان الصوت
عند النطق بالحرف جريانا
بينيا اي جريانا معتدلا لايكون المخرج محكم الاعلاق كحروف
الشدة ولا يكون ايضا
ضعيفا في اعتماده كحروف الرخاوة ولكنه بين بين
ولكي
نعرف التوسط بطريقة
اخرى هو جريان بعض الصوت وانحباس بعضه والسبب هو الاعتدال في الاعتماد على مخرجه
ومن
اكثر االحروف التي تتضح فيها
صفة البينية هي الميم في حرفي
الميم
والنون يجري بعض الصوت وينحبس بعضه . والجريان لا يكون من الجزء الفموي
لكن جريان الصوت يمتد من
الخيشوم ولو اغلقنا الانف بالسبابة والابهام لما
استطعنا ان نعطي التوسط للميم
والنون اذن الجريان كله من العنة
من مخرج
الخيشوم اما المخرج الفموي ان قلت
ام ستكون مثل اب لو اغلقنا الانف لما استطعنا
ان نطيل الصوت فيها اذن هنا الجزء
الذي يجري منه الصوت هو الجزء الخيشومي اما
الجزء الفموي
فهو مغلق وفيه احكام اغلاق عادي جدا ـ



كيفية النطق بحروف التوسط=== الكيفية عند
النطق بهذه
الحروف هو ان لا يكون المخرج مغلقا كحروف الشدة ولا مفتوحا كحروف
الرخاوة فيكون
الزمن حال الوسط بين الشدة والرخاوة



الام ===مخرج الام من طرف
اللسان من ادنى حافة اللسان الى منتهاها

الصوت يكون خارج من الحنجرة ويتجه الى مخرج الام فيجد المخرج مغلقا من
طرفه
لكن الجانبين لا اغلاق فيهما يبتدا الصوت
ينحرف من الداخل الى الخارج اي
من داخل اللسان الى اتجاه الحافتين فهذا الذي يؤدي
الى انحراف الصوت ويؤدي ايضا
لصفة البينية



الراء===بالنسبة لحرف
الراء
فبالعكس الحافتين مغلقتين جانبي الطرف والوسط هو الذي فيه فرجة فالصوت
ينحرف من الخارج الى الداخل ويتجه من
خلال هذه الفتحة دون ان يرتعد اللسان هذا
هو الانحراف وهو في نفس الوقت ما يؤدي
الى صفة البينية



ومن الاخطاء التي ترتكب في حرف
الراء نجد ان الراء حال سكونها
مابين اما رخاوة واما همس واما تضيع الراء بسبب الشدة في اغلاق المخرج
وكل
المطلوب هو التوسط لتخرج سليمة وتاتي
البينية مع الراء بجزء من المخرج محكم في
الاغلاق وجزء منه ضعيف في الاغلاق نعيد ونقول اذن
بالنسبة للراء انها تخرج من
حافتي الطرف مغلقتين محكمتي الاغلاق والا ارتعد طرف
اللسان وان ارتعد حدث
التكرار مع الراء وهي صفة يجب ان تكون مرة واحدة حال سكونها
واثنان حال التشديد
اذن لا نترك اللسان
يرتعد ولكن نثبت الحافتين ونحكمهما لكن في الوسط شيئ يسير
جدا هو الذي يكون فيه
ضعف المخرج ليمر منه جزء من الصوت



الميم والنون === بالنسبة
للميم والنون
نجد ان الصوت عبارة عن مجموع لصوتين جزء فموي وجزء خيشومي بالنسبة للنون ومخرج حرف
النون طرف اللسان مع
لثة الثنايا العليا هذا يغلق ويحكم في اغلاقه ولا مجال
لامتداد الصوت فيه ولكن
الامتداد ياتي من الخيشوم



بالنسبة للميم المخرج الفموي
خاص بانطباق الشفتين فيكون المخرج
محكم الاغلاق لكن جريان الصوت ياتي من الخيشوم
وبالتالي جزء يجري منه الصوت وهو
الخيشوم وجزء ينحبس فيه الصوت وهو الجزء الفموي



العين===بالنسبة للعين مخرجها
وسط الحلق هذا المكان نفسه فيه
جريان جزئي لا هو جريان حروف الرخاوة ولا هو كقوة
الاعتماد في حروف الشدة وحرف
العين يخرج بطبيعة اللغة وكما كان الغرب ينطقها والله
اعلم والمفروض ان تخرج
العين بيسر لكن
احيانا مع التكلف تزداد الامور سوءا حرف العين يحتاج فقط عدم
التكلف ومع التكلف
للاسف يزيد انخفاضه في الحلق او هو اصلا عند بعض اللهجات تكون
العين عندها عالية
لا تخرج من وسط الحلق ولكن تخرج من ادناه ففي هذه الحالة لا
يكون المخرج محقق
فيزداد صوت العين






تم بحمد الله




مخارج الحروف وصفاتها9 562674_11280308791
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مخارج الحروف وصفاتها9

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الاسلامية :: منتدى القران الكريم-